أعشاب تخفض هرمون الإستروجين … تعرف عليها
أعشاب تخفض هرمون الإستروجين

تعتبر الهرمونات من أهم العوامل التي تؤثر على صحة الإنسان، ومن بين تلك الهرمونات يأتي هرمون الإستروجين الذي يلعب دوراً كبيراً في تنظيم عملية التبويض والدورة الشهرية لدى الإناث، ولكن تزيد مستويات الإستروجين عن الحدود الطبيعية قد تؤدي إلى مشاكل صحية مثل مشاكل الخصوبة، وزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي والرحم، وغيرها من الأمراض المزمنة.

لذلك يعتبر من المهم البحث عن طرق طبيعية لتنظيم مستوى هرمون الإستروجين في الجسم، ومن بين هذه الطرق تأتي استخدام بعض الأعشاب التي تحتوي على مركبات قد تساعد في تقليل مستوى الإستروجين في الجسم، في هذا المقال، سوف نستعرض بعض الأعشاب التي تعتبر فعالة في تخفيض هرمون الإستروجين.

أعشاب تخفض هرمون الإستروجين

  • الخردل الأسود: تحتوي بذور الخردل الأسود على مركب يعرف بإسم “سينيغرين” والذي يساعد في تنظيم مستوى هرمون الإستروجين في الجسم، ويمكن تناوله على شكل مسحوق مخفف بالماء.
  • القرفة: تحتوي القرفة على مركبات تعمل على تحسين حركة الدورة الدموية وتنظيم مستوى الهرمونات، بما في ذلك هرمون الإستروجين، ويمكن إضافة القرفة إلى الطعام أو تحضير مشروب ساخن بها.
  • النعناع: يحتوي النعناع على مواد تساعد في تقليل مستوى الإستروجين في الجسم وتحسين صحة الجهاز الهضمي، ويمكن شرب النعناع على شكل شاي يومياً.
  • الكركم: يحتوي الكركم على مركب يعرف بإسم “كركمين” والذي يساعد في تنظيم مستوى هرمون الإستروجين وتقليل التهابات الجسم، ويمكن إضافة الكركم إلى الطعام مثل الأرز واللحوم.
  • الزنجبيل: يحتوي الزنجبيل على مركبات تعمل على تحفيز عمل الجهاز الهضمي وتقليل مستوى هرمون الإستروجين في الجسم، ويمكن إضافة الزنجبيل إلى الشاي أو الطعام.

بالإضافة إلى الأعشاب المذكورة أعلاه، يمكن اللجوء إلى استشارة الطبيب أو الأخصائي التغذوي للحصول على توجيهات محددة حول الأعشاب الطبيعية التي يمكن استخدامها لتنظيم مستوى هرمون الإستروجين في الجسم، ويجب تذكير أن التوازن الهرموني في الجسم يعتبر أمراً حساساً، لذلك يجب اتباع نصائح الخبراء وتجنب الجرعات الزائدة من الأعشاب لتجنب أي آثار جانبية غير مرغوب فيها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *